وفاة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز بعد صراع مع كورونا: ماذا نعرف عنها؟ – Her Beauty

وفاة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز بعد صراع مع كورونا: ماذا نعرف عنها؟

Advertisements

 خيمت غمامة من الحزن العميق اليومين الماضيين على الوسط الفني المصري؛ إثر وفاة الفنانة المصرية الشهيرة دلال عبد العزيز عن عمر يناهز 61 عامًا بعد معركة مع فيروس كورونا دامت أربعة أشعر انتصر فيها المرض في نهاية المطاف. وقد جاءت وفاة الفنانة دلال عقب وفاة زوجها الممثل الكوميدي الشهير سمير غانم في مايو الماضي بالمرض نفسه، وقد أعلن خبر الوفاة زوج ابنتها الفنان حسن الرداد عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيس بوك حيث كتب “توفيت الى رحمة الله تعالى حماتى وأمى الغالية الفنانة الكبيرة دلال عبد العزيز”. في هذا المقال سنتعرف معكم عن قرب على هذه الفنانة الجميلة والأم الحنونة والزوجة الوفية:

درست هندسة الزراعة والإعلام والآداب وعملت في نهاية المطاف بالفن 

ولدت دلال عبد العزيز في محافظة الشرقية عام 1960 ورغم أنها درست في كلية هندسة قسم الزراعة إلا أنها لم تحب هذا المجال أبدًا والتحقت بعد ذلك بكلية الإعلام جامعة القاهرة وبعد الانتهاء من دراستها حصلت على ليسانس الآداب قسم اللغة الإنجليزية بجانب بكالوريوس الإعلام ويبدو أنها لم تكتف من أروقة الجامعات إذ حصلت بعد ذلك على دبلومة في العلوم السياسية من جامعة القاهرة.

بدأت مسيرتها الفنية مع مسلسل بنات اليوم 

خلال عام 1977 بدأت دلال عبد العزيز مشوارها الفني الذي سيستمر طويلًا؛ حيث شاركت بدور صغير في مسلسل بنات اليوم وبعد ذلك رُشحت للعمل بالمسرح من قبل الفنان نور الدمرداش وهناك تعرفت على الفنان سمير غانم لأول مرة من خلال مسرحية “أهلًا يادكتور” التي أخرجها حسن عبد السلام، وقد عُرضت المسرحية لأول مرة عام 1981 وهناك نشأت علاقة حب الفنانة دلال عبد العزيز مع الممثل الكوميدي الكبير سمير غانم وتزوجا عام 1984.

مشوار فني طويل وحافل بالأعمال الدرامية 

Loading...

لدلال عبد العزيز مسيرة فنية حافلة بالحضور والنجاح؛ فخلال الثمانينات على سبيل المثال شاركت في الكثير جدًا من الأعمال الفنية مثل مسلسل ليالي الحلمية بجميع أجزائه ومسلسل دعوني أعيش ومسلسل مسلك أبواب المدينة، ولم تكتف بالدراما التلفزيونية وحسب، بل كان للسينما نصيب أيضًا من مشوارها الفني إذ مثلت في فيلم “الانتقام” مع الفنانة لبلبة ويونس شلبي وظهرت أيضًا في فيلم “النصاب والكلاب” بجانب الفنانة شويكار وزوجها الفنان سمير غانم.

في التسعينات شاركت دلال في أعمال فنية متنوعة تركت بصمة وأثر قوي للغاية داخل جموع الشعب المصري والعربي؛ حيث ظهرت في المسلسل الشهير “حديث الصباح والمساء” الذي يعد من علامات الدراما العربية كما شاركت أيضًا في فيلم “النوم في العسل” مع الممثل الكبير عادل إمام وأدت دور البطولة في فيلم “مبروك وبلبل” بجوار الممثل الكبير يحيى الفخراني، وبداية من عام 2001 تألقت وبزغ نجمها أكثر فأكثر خاصًة في تمثيل دور الأم المصرية الأصيلة التي تشبه أمهاتنا جميعًا حيث شاركت في أعمال فنية هامة مثل فيلم “أسرار البنات” و”آسف على الإزعاج” وفي الآونة الأخيرة شاركت في المسلسل الشهير “سابع جار” لتختم مسيرتها الفنية بالمسلسل الذي عُرض في السباق الرمضاني الأخير “ملوك الجدعنة”.

دلال عبد العزيز الأم الحنون والزوجة الوفية

أُعدت الكثير من اللقاءات التلفزيونة لعائلة سمير غانم على مدار حياة الفنانيين الراحلين، خاصًة وأنها تعد من أشهر عائلات الوسط الفني حيث تضم خمس فنانين؛ دلال وسمير والابنتين دنيا وايمي وزوج إيمي الممثل حسن الرداد، وفي كل لقاء تؤكد كل من دنيا وإيمي أن دلال لا زالت تعتني بهم وكأنهم فتيات صغيرات كما أنها تعتني بحفيدتها كايلا وتحب أزواج بناتها كأبنائها، وقد سبق وشاهدت لقاء لسمير غانم حكى فيه عن دلال وحبها الكبير له وتصميمها الكبير على الزواج منه رغم أنه يكبرها بأكثر من عشرين عامًا.

Advertisements